نصائح للسيطرة على القلق النفسي من "كورونا"

يحتل الحديث حول فيروس كورونا صدارة المواضيع التي تشغل الناس كباراً وصغاراً، ما يثير الخوف لدى الكثيرين ومع الوقت يتجول الامر الى هاجس قلق يتسبب في الكثير من الضعط النفسي، بحسب موقع "دوتشي فيلا" الألماني.

الخبر السيء وفقاً لما وضحته المعالجة النفسية نانسي سوكارنو لموقع "وومن هيلث"، والتي قالت "كلما زاد الضغط علينا، ترتفع مستويات الكورتيزول وتضعف مناعتنا"، ولذلك تقدم نصائح ضرورية لخفض التوتر والقلق من هذا الفايروس الخطير منها : احصل على نصائحك ومعلوماتك من السلطات الصحية مثل تقارير منظمة الصحة العالمية، والخبراء العلميين فقط، وبدلاً من السماح لنفسك بتخيل أسوأ سيناريوهات التي يسببها الفيروس، واجه كل فكرة بعقلانية وإيجابية وفكر فعلاً في مدى احتمالية حدوثها. إذا كنت تعتقد أن "جميع أحبائي سيموتون من هذا الفيروس"، فتحد ذلك بحقائق مثل "معظم الأشخاص الذين يصابون بفيروس كورونا يتعافون بشكل كامل".

ولكن مع مراعاة الإجراءات الوقائية، وتضيف النصائح أن غوغل ليس صديقك في مثل هذه الظروف ولن يكون كذلك أبداً، خصوصاً عندما تكون مصاباً بالقلق الصحي.

لا تحاول أن تبحث الأعراض على الإنترنت لأنه ببساطة ليس طبيبك، وما يتم تداوله على الإنترنت قد يكون مسؤولاً عن إدخالك بنوبة قلق وهلع لا حاجة لها، حاول القيام ببعض التمارين الرياضية البسيطة لتحرك جسدك فقط، ستساعدك التمارين والحركة على إخراج الأدرينالين من نظامك وتوجيه الذعر في مكان آخر وفقاً للنصائح التي نشرها موقع "ذا غارديان" البريطاني، امنح نفسك نصف ساعة للقلق بشأن مخاوفك لتفرغ ما في قلبك، ثم عليك أن تشغل نفسك بالقيام بشيء آخر.

 

طباعة