اردني مصاب ب "كورونا" يهرب من المستشفى

قال وزير الصحة الأردني سعد جابر ، مساء الأحد، إن عدد الحالات المصابة حاليا بفيروس كورونا المستجد في الأردن ارتفع إلى 10، مضيفاً أن أردنياً مصابا بالفيروس هرب من مستشفى الأمير حمزة قبل دخوله العزل.

وذكر جابر لـ "تلفزيون المملكة" المحلي أن حالتين من الحالات الثلاث التي اكتشفت أخيرا خالطتا أميركية مصابة زارت الأردن، فيما جاء المصاب الثالث من العراق.

وأعلن مسؤول ملف كورونا في وزارة الصحة عدنان إسحق، أن سيدة عراقية قدمت إلى الأردن من العاصمة البريطانية لندن اكتشف إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح إسحق لـ "المملكة" أن السيدة وصلت الأردن منذ 10 أيام، و"جرى تتبع من خالط السيدة التي تقيم في الأردن وأخذ عينات منهم لفحصها".

مدير مستشفى الأمير حمزة، عبد الرزاق الخشمان، قال لـ"المملكة"، إن السيدة العراقية المصابة الفيروس أدخلت العزل الصحي في مستشفى.

وكان وزير الصحة الدكتور سعد جابر، أعلن في وقت سابق الأحد، إصابة أردنيين اثنين، و4 سياح فرنسيين بفيروس كورونا المستجد في الأردن، الذي دخل مرحلة احتواء الفيروس.

جابر قال خلال إيجاز صحفي مع وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة في رئاسة الوزراء: "إذا تجاوزنا مرحلة أسبوعين بسيطرة كاملة، نكون قد قضينا على المرض". 

طباعة