اصطياد الثعابين أخطر مهام إطفائيي بانكوك

    على الرغم من خطورة مهام إطفاء الحرائق، فإن رجال الإطفاء في العاصمة التايلاندية بانكوك يكلفون بالقيام بمهام لا تقل خطورة، هي اصطياد الثعابين.

    وقال فينيو فوكبينيو (50 عاماً)، وهو رجل إطفاء يعمل في بانكوك، ويدرب حالياً زملاءه على فن التعامل مع الثعابين: «كنت في السابق أخشى الثعابين، لكن أصبح اصطيادها جزءاً من مهامي الوظيفية الآن».

    ويوضح فينيو أن عام 2019 شهد نحو 33 ألف بلاغ من الأهالي في بانكوك، عن وجود ثعبان بالقرب منهم.

    وفي صباح أحد أيام شهر فبراير الماضي، استجاب فينيو لنداء استغاثة، جاء من منزل بالقرب من مركز الإطفاء الذي يعمل به، وكان المتصل يستغيث من مشكلة وجود ثعبان بمنزله. وأشار صاحب المنزل، الذي جاءت منه الاستغاثة، ويدعى ثيرات نافافيفاتساكول، إلى أن فينيو سارع لإنقاذه نحو 10 مرات حتى الآن، حيث إن الثعابين تغزو الفناء الخلفي لمنزله باستمرار.

    طباعة