مصريون ومشاهير يردّون الاعتبار للشاب الصيني ضحية التنمّر: «حقك علينا»

أثار مقطع فيديو يظهر تنمّر البعض على شاب صيني في العاصمة القاهرة، ردود أفعال غاضبة بين كثيرين أكدوا أن ما حدث لا يمثل طباع المصريين، وأن المتنمرين لا يمثلون إلا أنفسهم.

وشارك في تظاهرة الدعم الإلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي عدد من الشخصيات العامة مثل الفنان أحمد السقا الذي كتب تغريدة على حسابه على «تويتر»: «هذه ليست أخلاقنا يا مصريين، حقك علينا». مضيفاً: «لا للعنصرية.. لا للتنمر، إحنا أكبر وأجدع من كده بكثير، وأنا أوجّه كلمة للشاب نيابةً عن المصريين: حقك علينا». وكذلك الشاعر الغنائي أيمن بهجت قمر الذي وجه رسالة اعتذار طويلة للشاب الصيني.

كما التقت مجموعة من الشباب المصريين الشاب الصيني، وتقديم اعتذار مباشر له حاملين معهم باقة ورد وتورتة كعلامة محبة وتقدير له. ونشرت فيحاء وانج، وهي شابة صينية مقيمة في القاهرة، مقطع فيديو عبر حسابها على «فيس بوك»، ظهرت فيه مع شابة مصرية تتحدث الصينية، وهما تقدمان ورد للشاب ضحية التنمر، كما أشارت في تصريحات صحافية لمواقع مصرية، إلى أن الشاب لا يرغب في كشف هويته أو الظهور في الإعلام، وانه انتقل للإقامة في مصر منذ شهور قليلة.

وكان الشاب الصيني قد طلب سيارة عبر «أوبر»، وعند وصولها واكتشاف السائق ان الراكب صيني بدأ في التنمر عليه، وبمجرد وصول السائق الطريق الدائري غادر السيارة بعدما سحب المفاتيح منها، ما اضطر الشاب الصيني لتركها ومحاولة إيقاف «تاكسي»، ولكن كثيرين كان يهربون منه، خصوصاً مع صياح بعض الشباب المحيط به «كورونا... كورونا»، وقاموا بإبلاغ الشرطة عنه. وطالبت شريحة كبيرة من المصريين بالقبض على مصور الفيديو، وكل من ظهر فيه وشارك في التنمر.

طباعة