أطفال إندونيسا يربون الدجاج بدل الهواتف الذكية

أعلن عمدة لإحدى المدن الإندونيسية أمس الاثنين، نجاح حملة تهدف إلى إبعاد أطفال المدارس عن الهواتف الذكية عن طريق إبقائهم مشغولين بتربية الدجاج. وكان أوديد دانيال، عمدة باندونج، أطلق برنامج «تربية الدجاج»، بمنح 2000 دجاجة صغيرة لتلاميذ المدارس في نوفمبر الماضي.

وقال أوديد في محطة إذاعة محلية: «لاحظت أن الكتاكيت التي قام تلاميذ المدارس بتربيتها قد كبرت بصورة جيدة، حيث إن وزنها الآن يراوح بين كيلوغرام وكيلوغرامين». وأوضح أنه عرض شراء الدجاج من جديد مقابل 200 ألف روبية (14 دولاراً) لكل منها.

ولم يوضح أوديد ما إذا كان الأطفال قد توقفوا عن ممارسة الألعاب على الإنترنت، أو مشاهدة مقاطع الفيديو عبر موقع «يوتيوب» على هواتفهم الذكية.

طباعة