طاقة جديدة باستخدام الفاكهة غير المستهلكة

الأبحاث أجريت على نباتات مثل القصب والبطيخ وقشور البوملي. ■الإمارات اليوم

قرر فريق من المهندسين الأستراليين البحث عن سبل تخزين الطاقة بالاعتماد على طرق غير مألوفة، خصوصاً في قلب الفاكهة غير المأكولة.

ومن التحديات الرئيسة التي واجهتهم تحويل البنية التحتية للطاقة المعتمدة على الوقود الأحفوري إلى شيء آخر نظيف ومستدام، وإيجاد طرق جديدة لتخزين هذه الطاقة. ووجد الباحثون أن النفايات الحيوية قد تصبح وسيلة محتملة وفقاً للبحث المنشور في مجلة تخزين الطاقة لشهر ديسمبر.

واكتشف المهندسون طريقة لبناء أجهزة كثيفة التخزين للطاقة من فواكه الجاك فروت والدوريان، بعد الأبحاث التي أجريت على نباتات مثل القصب والبطيخ وقشور البوملي وحتى لب الورق.

ومن أجل تحقيق الاستفادة من تلك الفاكهة، حولها المهندسون إلى إير جيل، وهو نوع من المواد خفيفة والمسامية. وللقيام بذلك طبقوا أولاً معالجة حرارية بتجميد النوى الإسفنجية غير الصالحة للأكل لكل من الجاك فروت والدوريان، ثم صبوا بعد ذلك أكاسيد معدنية فوقها. واستطاعت الخامة المسامية الناتجة الغنية بالكربون، التي تبدو كقطعة من الخبز المحمص، شحن وتفريغ الكهرباء بصورة متكررة ويعتمد عليها، ما يجعلها مادة واعدة في المستقبل يمكنها تخزين الطاقة كبطاريات لا تتكون من معادن سامة، ولكن من مجرد فاكهة قديمة.


- في المستقبل سيمكننا تخزين الطاقة في بطاريات من فاكهة قديمة.

طباعة