محمد إسلام رميح من فريق نانسي عجرم يتفوق على الجميع

السوري الفائز بلقب «ذا فويس كيدز»: ممتنٌ لكل من أحب صوتي

فريق نانسي أدى أغنية «قلبي يا قلبي». ■من المصدر

حصد الطفل السوري، محمد إسلام رميح، لقب الموسم الثالث من «ذا فويس كيدز»، بعد حصوله على أعلى نسبة تصويت في المنافسة الختامية التي بثت الليلة قبل الماضية مباشرة على قنوات MBC.

وأعرب رميح، الذي ينتمي إلى فريق نانسي عجرم عن سعادته بالفوز باللقب، وتوجّه بالشكر إلى مدربته «كونها آمنت بموهبتي وبصوتي وأوصلتني إلى المنافسة الختاميّة». وأثنى على دورها مع المدرب محمد أبوالخير في تطوير موهبته، ومواهب بقية المشتركين، معرباً عن امتنانه إلى كل من أحبّ صوته وقام بالتصويت له، وإلى أهل بلده سورية على دعمهم وتشجيعهم الدائم والمستمر.

وكانت بداية العرض المباشر الختامي لـ«ذا فويس كيدز» بأوبريت «أحلامنا» من كلمات نزار فرنسيس، وألحان وتوزيع جان ماري رياشي، والذي جمع المشتركين الستة الذين تأهلوا إلى التحدي الأخير، وهم: محمد واكضيض، وياسمين أسامة (فريق محمد حماقي)، ويوسف حسن ومحمد إسلام رميح (فريق نانسي عجرم)، ومحمد إبراهيم وآمنة دمق (فريق عاصي الحلاني).

بعدها انطلقت المنافسة مع فريق حماقي، فغنى واكضيض أغنية «كامل الأوصاف» لعبدالحليم حافظ، وأدت ياسمين أسامة «أنا في انتظارك» لأم كلثوم، قبل أن يقفا معاً على المسرح وينضم إليهما مدربهما حماقي ليغنوا معاً «واعمل ايه». وأعلنت أنابيلا هلال أن أعلى نسبة تصويت حصلت عليها ياسمين، ليخرج بالتالي واكضيض.

وأكملت المنافسة مع فريق نانسي، إذ أطل محمد إسلام رميح ليغني «ألف ليلة وليلة» لأم كلثوم، فيما غنى يوسف حسن «عيون بهية» لمحمد العزبي، ثم أديا أغنية «قلبي يا قلبي» مع مدربتهما نانسي عجرم.

وأعلنت النتيجة وحقق رميح أعلى نسبة تصويت من الجمهور، ما أهله إلى الانتقال إلى المنافسة الأخيرة. وعلقت نانسي على صوت رميح بعد أن شدا بـ«ألف ليلة وليلة» قائلة «أشعر أن محمد رجل صغير، صوته مميز للغاية إحساسه وصوته بيسرقوا القلب والعين، إحساسك وصوتك وموهبتك أكبر من عمرك.. أنا شايفه حالي فيك كتير». وكان فريق عاصي آخر من غنّى على المسرح، وأدت آمنة دمّق أغنية «أنا بعشقك»، لميادة الحناوي، وغنى محمد إبراهيم «الوداع» لوردة الجزائرية، ثم غنيا مع مدربهما «اضحكي». واختار الجمهور محمد إبراهيم لمنافسة ياسمين أسامة ومحمد إسلام رميح على اللقب. وفي الجولة الثانية، تألقت ياسمين أسامة بغناء «سامحتك كتير» لأصالة نصري، وأجاد رميح في أغنية «يا عسل» لصابر الرباعي، وتميز محمد إبراهيم في غناء «ممنونك أنا» لملحم زين. وبعد توقف التصويت دعي المدرّبون الثلاثة إلى الانضمام إلى المشتركين على المسرح، للإعلان عن اسم الفائز ومدربه، وكشف عن أن أعلى نسبة تصويت حصدها محمد إسلام رميح.


يغني منذ 40 عاماً

قال الفنان عاصي الحلاني، إن من يستمع ويشاهد محمد إبراهيم الطفل سيعتقد أنه يستمع إلى رجل يغني منذ 40 عاماً. وأضاف «محمد يتقمّص الغنية، نادراً أن تجد أحداً لديه إحساسه.. هو يعلمنا».

عظمة على عظمة

علّق محمد حماقي على أداء المتسابقة ياسمين أسامة التي شدت في العرض النهائي بأغنية «أنا في انتظارك» لأم كلثوم، قائلاً: «عظمة على عظمة، أنا شايف فيكي مستقبل مصر في الغناء، امتداد طبيعي لكل عظماء مصر، غناكي فيه كل حاجة، وضحكتك حلوة، وفيه تقل وحنية وإحساس، وأنا عندي بنت وبتمنى إنها تطلع زيك».

أمل «بكرا أحلى»

أشارت النجمة نانسي عجرم إلى أن كل الأطفال الذين مروا في البرنامج شكلوا أحلى صوت، لكن قانون البرنامج يفرض علينا اختيار واحد فقط. وأضافت أن «هؤلاء الأطفال أعطونا الأمل بالحياة في أن بكرا أحلى.. هم جيل المستقبل الواعد».

طباعة