تعرَّف إلى أول نائبة محجبة في البرلمان الإسرائيلي

فازت إيمان ياسين الخطيب، البالغة من العمر 55 عاماً، بمقعد في الكنيست الإسرائيلي عن القائمة المشتركة التي حصلت على خمسة عشر مقعداً في الكنيست المؤلف من 120 عضواً.

وشقت الخطيب، وهي مسلمة محجبة من الأقلية العربية في إسرائيل، طريقها إلى الكنيست، ومن المقرر أن تصبح أول عضو في البرلمان الإسرائيلي ترتدي الحجاب، بعد أن حققت الأحزاب العربية أفضل نتيجة لها في انتخابات على الإطلاق هذا الأسبوع.

وتحصل القائمة على معظم أصواتها من الأقلية العربية في إسرائيل التي تشكل 21% من السكان.

وكانت إيمان، وهي أم لأربعة أطفال، تعمل مديرة لمركز اجتماعي في قرية يافة الناصرة في الجليل بضواحي الناصرة، قبل أن تدخل عالم السياسة.

وقالت الخطيب لـ(بي بي سي عربية): “إنه من المستحيل ألا يجتذب الحجاب اهتمام الناس، لكن الأهم من ذلك هو ما في داخل الإنسان من قدرات ومؤهلات تمكنه من الإسهام في النهوض بالمجتمع".

 

 

طباعة