مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية يتحدى «كورونا‭« ‬

بينما أُلغيت أو تأجلت عشرات المناسبات الثقافية والفنية بالعالم بسبب تفشي فيروس كورونا أطلقت مصر أول من أمس الدورة التاسعة من مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية. وقبل ساعات من بدء حفل الافتتاح أعلنت وزارة الصحة المصرية اكتشاف 12 حالة إصابة بالفيروس على متن باخرة نيلية كانت متجهة من أسوان إلى الأقصر.

لكن الافتتاح بدأ في موعده المقرر على مسرح مكشوف أقيم في ساحة معبد الأقصر، بحضور عدد من الفنانين وصناع السينما المصريين والأفارقة، وأحيته فرقة رضا الاستعراضية التي كرمها المهرجان بمناسبة مرور 60 عاماً على تأسيسها.

كما كرم المهرجان، الذي تنظمه مؤسسة شباب الفنانين تحت رعاية وزارة الثقافة، الممثل وعارض الأزياء جيمي جان - لوي، من هايتي، والممثلة الفرنسية من أصول إفريقية ميمونة ندياي، والممثلة المصرية زينة، والممثل المصري عمرو عبدالجليل. وتحمل الدورة التي تستمر حتى 12 الجاري اسم الممثل الراحل فريد شوقي (1920-1998) بمناسبة الذكرى المئوية لميلاده.

طباعة