معرض الأفلام والقصص المصورة يختتم فعالياته اليوم

عشاق «الكوميك» يطلقون العنان لشغفهم في دبي

المعرض احتفالية سنوية بعالم الكوميك والأفلام وثقافة البوب الشعبية. ■ من المصدر

حفلت فعاليات اليوم الثاني لمعرض الشرق الأوسط للأفلام والقصص المصورة (كوميك كون 2020) في مركز دبي التجاري العالمي، الذي انطلق أول من أمس، بالعديد من الأنشطة الترفيهية والمسابقات واللقاءات مع النجوم. ويعد المعرض الذي تختتم فعالياته اليوم احتفالية سنوية بعالم الكوميك والأفلام وثقافة البوب الشعبية.

وأتيحت الفرصة لزوّار المهرجان للمنافسة في لعبة الرقص (جست دانس 2020)، التي يتنافس المشاركون خلالها في تقديم أجمل الرقصات على أنغام 40 أغنية من أجمل الأغاني.

بينما يحل ضيوفاً على «جلسة مع النجوم» كل من الممثل مينا مسعود، وجوزيف ديفيد جونز، وبراندون روث، وإيلودي يونغ، وآخرون، ويتحدث النجوم عن الشخصيات التي جسدوها خلال مسيرتهم، في رحلة تأخذ الحضور وراء كواليس عدد من الأفلام.

بينما تعد مسابقة الكوسبلاي لتقليد الشخصيات أبرز فعالية في المهرجان، وتمثل فرصة لمحبي الأبطال الخارقين ومحاربي السايان ووحوش الكايجو، وغيرها، لرؤية شخصياتهم المفضلة وهي تتجسد أمامهم.

وتقدّم المسابقة الفرصة للمشاركين للفوز بجوائز، إضافة إلى فرصة تمثيل الإمارات في مسابقة الكوسبلاي العالمي، التي ستستضيفها اليابان لاحقاً هذا العام، ويتألق المشاركون في المسابقة أمام الحضور ليقدّموا أفضل ما لديهم من عروض وأزياء. كما يمثل المهرجان فرصة للزوّار للحصول على النصائح، واكتساب مواهب جديدة خلال ورش العمل التي يقدّمها عدد من الفنانين الموهوبين، ومن بين الورش ورشة العمل الخاصة بفنون تقليد الشخصيات «الكوسبلاي»، وورشة فنون السرد القصصي والتمثيل في أفلام الكوميك، علاوة على ورشة حول أفضل أساليب تقديم وتسويق قصص الكوميك المصورة.


- مسابقة الكوسبلاي لتقليد الشخصيات تعد أبرز فعالية في المهرجان.

طباعة