«عود البطل» تزيح محمد رمضان عن المقدمة.. ونقابة الموسيقيين تلجأ للقضاء

تصدرت أغنية «عود البطل» لمطربيّ المهرجانات حس شاكوش، وعمر كمال، وأزاحت أغنية «انا جدع» لمحمد رمضان عن القمة.

وطرح شاكوش، وعمر كمال الأغنية مساء أمس الثلاثاء، ولكن تم تسريبها، وشهدت انتشاراً كبيراً على كل مواقع التواصل الاجتماعي وسط إشادة من الجمهور رغم الاعتراف بأن أغنية «بنت الجيران» هي الأقوى.

وترددت أقاويل أن حسن شاكوش يتحدى هاني شاكر وقرار منع مطربي المهرجانات من الغناء بقرار رسمي من النقابة ومنع أي اشخاص أو جهات وبواخر سياحية وفنادق من التعامل معهم والسماح لهم بالغناء.

حسن شاكوش أكد لـ«الإمارات اليوم» أنه لا يتحدى هاني شاكر، ولكنه يقدم أعماله للجمهور الذي ينتظر منه ومن زملائه المزيد. وأضاف أنه لم يتخيل كل هذا الدعم من الجمهور والنجوم له ولزملائه.

كما فوجئ بنجاح أغنية «عود البطل» رغم أنه لم يمر سوى ساعات على طرحها، ما يشجعه على طرح المزيد من الأغاني من أجل الجمهور.

وأشار إلى أنه سعيد بأن أغنية المهرجانات لم تعد موضع سخرية من البعض، بل صار كل النجوم يسمعونها، والكثير منهم دعموه في أزمته، ما يؤكد أن الأغنية أصبحت تلائم أذواق الجميع، وليس حقيقياً أن اغنية المهرجانات وصمة تستحق المنع والمحاربة.

وفي رد من نقابة الموسيقيين على طرح أغاني مهرجانات رغم قرار النقابة، قال نقيب الموسيقيين النجم هاني شاكر إن النقابة لن تسكت على أي تجاوزات ومحاولات لخرق القانون.

فيما أكد سكرتير عام نقابة الموسيقيين أحمد رمضان أن ما يحدث تحدٍ للنقابة ولقرار المنع، وقررت النقابة تقديم بلاغ ضد أغاني المهرجانات التي صدرت بعد قرار المنع ومنها «عود البطل» وسيحول الموضوع برمته للقضاء.

طباعة