«خلوة علمية» في ندوة الثقافة والعلوم استعداداً للخمسين

الخلوة ضمّت أعضاء الندوة ومهتمين بالشأن الثقافي والعلمي. من المصدر

نظّمت ندوة الثقافة والعلوم في دبي بمقرها، أول من أمس، خلوة ثقافية علمية حضرها عدد من أعضاء الندوة والمهتمين بالشأن الثقافي والعلمي من الباحثين وأساتذة الجامعات ومجموعة من شباب الإمارات، في إطار الاستعداد «للخمسين عاماً القادمة».

وقال رئيس مجلس إدارة الندوة، بلال البدور، إن «الهدف من الخلوة، استذكار المنجز الحضاري الذي تحقق في الخمسين عاماً الماضية من عمر الدولة، والعمل على إعداد تصوّر للمرحلة المقبلة في الإطار الثقافي، نظراً لما للثقافة من أهمية، فهي القاطرة التي تقود التنمية».

وخلصت الخلوة إلى ضرورة دعوة القطاع الخاص إلى تبنّي المبادرات والبرامج الثقافية ودعمها، والقيام بدراسة تحليلية لبرامج الندوة واستقطاب الشباب، ورصد الحراك الثقافي والعلمي. ودعت إلى إعداد دليل ثقافي إلكتروني للتعريف بالشخصيات الثقافية.

طباعة