«المهرجان» يعرض وثائقياً عن حياتها ومسيرتها

هيلاري تحظى باستقبال حار في «برلين السينمائي»

هيلاري حضرت العرض الأول للفيلم في «المهرجان». أ.ف.ب

لقيت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة والمرشحة السابقة للرئاسة، هيلاري كلينتون، استقبالاً حاراً في مهرجان برلين السينمائي، مساء أول من أمس.

وكانت كلينتون (72 عاماً) في العاصمة الألمانية، لحضور العرض الأول للفيلم الوثائقي «هيلاري»، المؤلف من أربعة أجزاء عن حياتها، ويبث من جانب قناة سكاي الفضائية.

وقالت كلينتون: «من المهم بالنسبة لشخصية عامة تتمتع بمكانة عامة عالية أن تقول: انظروا، مثل أي شخص آخر لقد عشت فترات من الصعود والهبوط، من الرضا الكبير وخيبة الأمل، لقد عشت حياة شخصية خاصة، وحياة سياسية عامة لكنني أردت - إن أمكن - أن يتم عرضها بطريقة 360 درجة».

ويسلط الفيلم الوثائقي المكون من أربعة أجزاء، من إخراج الأميركية نانيت بورستاين، الضوء على حياة كلينتون ومسيرتها السياسية.

وقالت السيدة الأولى السابقة إنها كانت تحظى بشعبية كبيرة «عندما كنت في خدمة شخص آخر». وأضافت: «لكن عندما تقدمت وترشحت لمجلس الشيوخ بشروطي الخاصة أو للرئاسة، بدا الناس عرضة للتأثر بالعديد من المعايير والقوالب النمطية، التي لانزال نعيش معها جميعاً».

طباعة