«هاي أبوظبي» ينطلق اليوم بأكثر من 112 فعالية ثقافية

99 مبدعاً يلتقون في أبوظبي.. تسامح وأخوة إنسانية

صورة

تنطلق اليوم في العاصمة أبوظبي، فعاليات مهرجان هاي أبوظبي، الذي تنظمه وزارة التسامح بالتعاون مع مهرجان «الهاي للآداب والفنون» وذلك بمنارة السعديات، ويستمر المهرجان على مدى أربعة أيام من خلال أكثر من 112 فعالية ثقافية وفكرية وحوارية وموسيقية وسينمائية مختلفة، يشارك فيها أكثر من 99 كاتباً وفناناً من مختلف بلاد العالم، ممن حازوا الجوائز العالمية في مجالاتهم، ليقدم كل منهم إبداعه الخاص، من خلال حوارات حرة تعتمد التعددية وتقبل الآخر على قاعدة من التسامح والأخوة الإنسانية التي تميز الإمارات عربياً وعالمياً.

وقالت المدير العام بمكتب وزير التسامح عفراء الصابري، إن احتضان أبوظبي لهذا المهرجان هو تعبير صادق عن مكانتها كحاضنة لكل الأفكار الخلاقة والمبدعة في المجالات كافة، إلى جانب احتضانها لقيم ومبادئ التسامح والأخوة الإنسانية، والتي تمثل المنطلق الحقيقي لأي أنشطة أو برامج أو أحداث، ولعل مهرجان هاي أبوظبي وهو ينطلق من منارة السعديات إحد هذه المنصات التي تسمح للجميع بالتعبير عن أفكارهم بحرية كاملة، وفق قاعدة عامة هي احترام الآخر والالتزام بقيم ومبادئ الأخوة الإنسانية التي أقرها العالم انطلاقاً من أبوظبي خلال العام الماضي، مؤكدة أن المشاركين كافة في المهرجان يجمعهم الإبداع والأفكار المبتكرة، وإن اختلفت أديانهم وألوانهم وجنسياتهم. وأضافت الصابري أن الرسالة الرئيسة للمهرجان تكمن في الاحتفاء بالأفكار الخلاقة والمبدعة في مجالات الفنون والموسيقى والأدب والعلوم والسينما وتسليط الضوء على أهم القضايا العالمية والتعرف على إبدعات 99 كاتباً وفناناً عالمياً، ترسم كتاباتهم وفنونهم رؤية شاملة لعالم يحتضن الجميع بلا تفرقة ويستوعب الاختلافات كافة، ولذا اخترنا للمهرجان شعار «تخيل العالم»، كما لا يغفل المهرجان طلاب المدارس والجامعات فسيقدّم المهرجان برنامجاً تعليمياً حيوياً يرحب بمشاركة أكثر من 70 مدرسة محلية. وأوضحت الصابري أن المهرجان يضم مبدعين من أكثر من 30 دولة، ومن الأسماء المشاركة بفاعلية الكاتب والمسرحي الكبير وول سوينيكا، ذلك المبدع الإفريقي والفائز بنوبل للآداب، والشاعر العربي ادونيس، ومحمد المر والروائية هدى بركات، والأديب محمد حسن علوان الفائزان بالبوكر العالمية، وغيرهم من الأسماء العالمية البارزة، الذين يضيئون أيام وليالي المهرجان الأربعة من خلال أكثر من 112 فعالية كبرى في أربعة مسارح رئيسة.

وأكدت الصابري أن الافتتاح الرسمي سيكون في الواحدة بعد الظهر، في مجلس التسامح بمنارة السعديات بعرض فيلم تسجيلي عن مهرجان الهاي، ثم يلقي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، كلمته التي تحدد معالم وآليات عمل وأهداف «هاي أبوظبي»، وبعدها يلتقي رواد المهرجان بالجلسة المهمة للمبدع والكاتب الإماراتي رئيس مجلس إدارة مكتبة محمد بن راشد، محمد المر، في حوار حول الحياة والكتابة والإبداع، ويحاوره رشيد الخيون تحت عنوان «حياة مع الأدب». كما تتحدث الكاتبة بيتاني هيوز من خلال «أطلقوا العنان للفن لا للحرب» عن تجربة فريدة واستثنائية عن كيفية إعادة بناء ما دمرته الحرب والصراعات في سورية الشقيقة، قبل أن يلتقي الجمهور وولي سوينكا، في حوار مع الشاعر وكاتب المسرحيات والروائي، النيجيري المرموق الحائز جائزة نوبل، والذي يتحدث فيه عن إعادة كتابة التاريخ، وصياغة اللغة، والحروب الثقافية، والهويات المتعددة، ومهمة الروائي في «سرد الأحدا»، ويدير الحوار: بيتر فلورنس.


موسيقى وسينما

قالت المدير العام بمكتب وزير التسامح عفراء الصابري، إن برنامج اليوم الأول يضم أيضاً اللقاء بالفنانة سعاد ماسي في، حفل فني تشدو فيه بأغنيات تتناول الحياة والحرية والمجتمع الجزائري برؤية فنية ومبدعة، ثم فعاليات سينمائية مميزة تحت عنوان «مهرجان بي بي سي عربي» للأفلام «مخرجات سينمائيات من العالم العربي اليوم»، مؤكدة أن العرض الأول من سلسلة الأفلام والوثائقيات يسلط الضوء على صناع الأفلام الموهوبين والصحافيين الذين كرسوا مهنتهم للقضايا الراهنة في المنطقة.

طباعة