ينطلق 6 فبراير في منارة السعديات

«مهرجان السدر» يحفز على فهم تحديات الكوكب

صورة

تنطلق الدورة الأولى من مهرجان السدر لأفلام البيئة، الذي تنظمه جامعة زايد وهيئة البيئة - أبوظبي بمنارة السعديات في السادس من فبراير المقبل.

يعرض المهرجان، الذي يستمر ثلاثة أيام، مجموعة متنوعة من الأفلام التي حظيت بنجاح وتقدير عالميين، لقدرتها على تسليط الضوء على قضايا بيئية مهمة، وتحديات التغيير المناخي وأزمة البلاستيك ذات الاستخدام الواحد، والنفايات الإلكترونية وقضية إهدار الطعام.

وقالت مديرة إدارة التوعية البيئية بهيئة البيئة - أبوظبي، خنساء البلوكي: «نسعى من خلال المهرجان إلى تسليط الضوء على القضايا البيئية المهمة، وعرضها من زوايا ووجهات نظر مختلفة، لإلهام وتحفيز الجمهور لفهم التهديدات والتحديات التي يتعرض لها كوكبنا، من خلال الاستفادة من الوسائل البصرية والأفلام التي نجحت في التركيز على هذه القضايا، وعرضها بطريقة مثيرة للاهتمام».

وأشارت إلى أن المهرجان في دورته الأولى سيركز على موضوع النفايات وتأثيرها في البيئة، إذ يعدّ من التحديات الرئيسة التي تتطلب وعياً عاماً، وإدراكاً نسعى لتحويله إلى ممارسات وسلوكيات إيجابية تؤدي إلى الحفاظ على البيئة، وتحقيق الأهداف التي وضعتها الدولة، لضمان مستقبل أكثر استدامة لنا وللأجيال المقبلة.

من ناحيته، أكد عميد كلية العلوم الطبيعية والصحية وكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة زايد، الدكتور فارس هواري، أن الجامعة بادرت بتعزيز الوعي البيئي في جميع مناهج العلوم الإنسانية والعلوم منذ سنوات عدة، مشيراً إلى أن مهرجان السدر لأفلام البيئة يعكس أهداف جامعتنا والتزامنا بالعلوم البيئية، وأيضاً تعزيز الوعي في مجتمعاتنا.

وأضاف: «لقد وضعت دولة الإمارات الاستدامة عنواناً للخمسين عاماً المقبلة، ونحن نرى أنفسنا جزءاً من هذا الجهد الحثيث والشامل».

وسيعرض المهرجان في دورته الأولى أفلاماً حصدت العديد من الجوائز، وتهدف إلى استكشاف الروابط بين الإنسان والبيئة، من خلال تقديم أفكار ووجهات نظر نقدية حول العالم الطبيعي. كما يسعى المهرجان إلى إثارة النقاش وتعزيز المبادرات لمواجهة التحديات البيئية.

من ناحيته، قال الأستاذ المساعد في كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة زايد والمدير الفني للمهرجان، الدكتور نزار أنداري، إن «المهرجان سيعرض أفلاماً تتميز بالإبداع، وتتمحور حول القضايا ذات الصلة بالبيئة المحلية في الإمارات.


حوارات وعروض

سيتضمن مهرجان السدر لأفلام البيئة عدداً من الأنشطة والفعاليات الأخرى تشمل الحوارات مع نشطاء البيئة وورش العمل والمعرض الفني «فن رواية القصص» الذي يعرض القطع الفنية المصنوعة من النفايات البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد. وسينظم المهرجان عروضاً في المدارس بمدينة أبوظبي لإشراك هذه الفئة في حوار حول التغيير المناخي والقضايا البيئية.

طباعة