مجموعة ناطحات سحاب بكلفة 25 مليار دولار

    الأميركيون لا يحبون «ملعب أصحاب المليارات»

    صورة

    يخرج المرء من مترو الأنفاق ليمر بأكشاك النقانق، ثم يرى الواجهات الزجاجية لحي هادسن ياردز. ويجب أن تتساءل لمن ترجع فكرة جعل متنزه تجاري ممل في إحدى الضواحي يشبه متنزهاً ساحراً وجميلاً.

    تكلف تشييد مجموعة ناطحات السحاب هذه 25 مليار دولار. إلا أن الكثير من سكان نيويورك لا يحبون المكان وهناك الكثير من الأماكن المثيرة للاهتمام لزيارتها في نيويورك (التفاحة الكبيرة)، ليس من بينها «هادسن ياردز»، كما يقول الأميركيون.

    وعند زيارة «ملعب أصحاب المليارات»، حسبما تلقب وسائل الإعلام المحلية «هادسن ياردز»، تشق طريقك عبر بحر من السياح الواقفين أمام «الوعاء» (Vessel) وهو مبنى متميز تكلف 200 مليون دولار.

    يحدق شاب بذهول في ما تم تصميمه ليشبه الدرجات الهندية القديمة.. ويقول «إنها.. مبالغ فيها».

    وهذا لا ينطبق على الوعاء فحسب، ولكن «هادسن ياردز» ككل. ويضيف: «هذا المكان مملوء بالأشياء هناك الكثير جداً لرؤيته».

    عمل المهندسون المعماريون وعمال البناء لأكثر من ست سنوات على تطوير هياكل معقدة هنا في ما يعتبر أكبر وأكثر مجمع بناء خاص في تاريخ الولايات المتحدة الأميركية من حيث التكلفة.

    وافتتح رسمياً في مارس 2019، حيث تضم المباني مساحة للمكاتب تسع 40 ألف موظف وشقق لـ4000 شخص آخرين. ومن حينها استقرت شركات مثل «ساب» و«لوريال» في المكان، حيث كانت مسارات محطة «بن ستيشن» تهيمن يوماً على المشهد. وبمجرد الوصول إلى أعلى الوعاء لا يمكن سوى الشعور بأن المشهد من أعلى هذا العمل الهندسي «المبالغ فيه» فاشلٌ قليلاً. فكل ما يمكن رؤيته هو القليل من الأشخاص يستمتعون على حمام السباحة الخاص بالفندق الفخم الموجود بالمجمع. وفي الواقع توجد هناك مجموعة كبيرة من بيوت الموضة الراقية من ديور إلى جوتشي، وكذلك مطاعم باهظة الثمن للمسافرين من النخبة.

    إن السبب الوحيد للزيارة، بحسب صحيفة واشنطن بوست، هو المركز الفني والثقافي المصمم بطريقة خلابة المسمى «ذا شيد» البالغة تكلفة بنائه 500 مليون دولار.


    - المشهد من أعلى هذا العمل الهندسي «المبالغ فيه» فاشل.

    عمل المهندسون المعماريون وعمال البناء لأكثر من 6 سنوات على تطوير هياكل معقدة. ■ارشيفية

    طباعة