ضمن فعاليات حفل تخريج الدفعة الـ 27 للطلبة المرشحين

عروض أكاديمية شرطة دبي تنشر السعادة والإيجابية

صورة

انطلقت، أول من أمس، الفعاليات المصاحبة لحفل تخريج طلبة الدراسات العليا، والدفعة الـ27 من الطلبة المرشحين لأكاديمية شرطة دبي، التي ستستمر إلى التاسع من الشهر الجاري في مختلف أنحاء الإمارة.

وتتنوع الفعاليات لتشمل سلسلة من العروض الشرطية والتشكيلات والفرق الموسيقية، إلى جانب باقة من النشاطات الترفيهية والتوعوية التي تسلط الضوء على دور القيادة العامة لشرطة دبي في إسعاد المجتمع، وتعزيز الأمن والأمان.

وتتضمن الفعاليات المصاحبة أنشطة نوعية، بما فيها عروض السيارات الفارهة، وعروض الفرقة الموسيقية، وعروض الكلاب البوليسية، وعرض عسكري للطلبة المرشحين، إلى جانب عرض للدراجات الهوائية، وعروض الخيالة، وطلبة مدارس حماية، التي نُظِّم بعضها في كل من القرية العالمية، ومنطقة السيف، ومنطقة حتا.وستحط الفعاليات اليوم في منطقتي «لامير» و«جي بي آر» بدبي.

من جانبه، أعرب مدير أكاديمية شرطة دبي، العميد الدكتور غيث غانم السويدي، عن سعادته بانطلاق الفعاليات المصاحبة لحفل التخريج، مشيراً إلى أنها تمثل استكمالاً لمساعي الأكاديمية لإطلاق فعاليات مجتمعية تجسد التزامها المطلق بإرساء ثقافة السعادة، ونشر روح الإيجابية، وتعزيز نِعمة الأمن والأمان بين أفراد المجتمع.

وأضاف السويدي: «نتطلع قدماً إلى أن تدعم الفعاليات المصاحبة مسيرة الأكاديمية الرائدة في تأهيل كوادر شرطية قادرة على تحقيق راحة وسعادة وسلامة الأفراد، فضلاً عن ترسيخ الثقة بالشرطة في دبي». وتابع: «نتوقّع أن تستقطب الفعاليات المقرّرة بمشاركة الطلبة الخريجين إقبالاً من المواطنين والمقيمين والسياح، تتويجاً لنجاحنا المستمر في تنظيم أنشطة ترفيهية وتعليمية رائدة، إذ سخرنا كل الإمكانات، ووفرنا التدريب اللازم لجميع الكوادر العسكرية، لاسيّما الطلبة الجدد، لإنجاح الحدث، والوصول به إلى أعلى مستويات التميّز، ونضع على عاتقنا مسؤولية مواصلة تنظيم وإطلاق فعاليات مماثلة من شأنها إسعاد الناس وتحقيق رفاهية المجتمع، فضلاً عن ضمان مواكبة الأمن والسلامة في دبي».


غيث غانم السويدي:

«نتطلع إلى أن تدعم الفعاليات مسيرة الأكاديمية في تأهيل كوادر شرطية قادرة على تحقيق راحة وسعادة وسلامة الأفراد».

طباعة