كشف جديد في مصر.. العجل أبيس والنمس ومتحف كامل

    صورة

    أعلن وزير الآثار المصري الدكتور خالد العناني عن كشف أثري جديد بمنطقة سقارة الأثرية، يضم 75 تمثالاً من القطط المختلفة الأحجام والأشكال مصنوعة من الخشب والبرونز، و25 صندوقاً خشبياً بأغطية مزينة بكتابات هيروغليفية بداخلها مومياوات لقطط، وتماثيل من الخشب لحيوانات مختلفة.

    ووصف الوزير الاكتشاف الجديد بأنه «متحف كامل» ضم تماثيل لحيوانات مختلفة؛ منها النمس والعجل أبيس وتماسيح صغيرة الحجم بها بقايا تماسيح محنطة.

    جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي، بحضور أكثر من 40 سفيراً لدول عربية وأجنبية ولفيف من الشخصيات العامة.

    كما يشتمل الكشف الجديد على جعران كبير الحجم مصنوع من الحجر، وجعارين أخرى صغيرة مصنوعة من الخشب والحجر الرملي عليها مناظر آلهة وتمثال من الخشب مميز الشكل لطائر أبو منجل، ومجموعة من تماثيل لآلهة مصرية قديمة.

    وقال الوزير المصري إن البعثة عثرت أيضاً على تابوتين صغيرين من الحجر الجيري للقطة باستت، وكذلك لوحة حجرية عليها الاسم الحورى للملك بسماتيك الأول من الأسرة 26، وصندوق خشبي صغير عليه بقايا قناع مذهب، وتمثالين من الخشب لسيدتين كل منهما برأس الكوبرا، ويحتوي الاكتشاف على العديد من تماثيل الكوبرا.

    وأشار الوزير إلى أن هذا الكشف ليس الأخير هذا العام، وإنما هناك كشف آخر سيعلن عنه في شهر ديسمبر المقبل.

     

     

    طباعة