مقتنيات «مجموعة أبوظبي» تحتفي بقيم التسامح

    الأعمال الفنية للمجموعة تسلّط الضوء على حوار الثقافات والانفتاح على الآخر. من المصدر

    تستعرض مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، خلال مشاركتها في النسخة الـ11 من معرض فن أبوظبي، الذي ينطلق، اليوم، في منارة السعديات بالعاصمة، جهودها في مشهد الفن الإماراتي، وتحفيز الصناعات الإبداعية، في إطار رؤيتها لإثراء الرؤية الثقافية لأبوظبي والإمارات، وإسهاماً منها في الاستثمار بالقدرات والمواهب الفنية.

    كما تحتفي المجموعة بقيمة التسامح التي تجسد رؤية الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وذلك بتقديم أعمال مختارة من مقتنيات المجموعة من الأعمال الفنية التي تسلط الضوء على حوار الثقافات والانفتاح على الآخر، وبينها عمل التكليف الحصري «لون الذاكرة»، للفنانة ماريا خوسيه رودريغز إسكولار، متضمنةً أعمال الحروفية العربية، والرسم والنحت والخامات المتعددة.

    كما يعرّف جناح مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون بـ«رواق الفن الإماراتي» المبادرة التي أطلقتها المجموعة عام 2010، لتشكيل حاضنة معرفية إلكترونية لمنجز الفن التشكيلي في الإمارات، والتي باتت تضم اليوم أكثر من 135 فناناً أسهموا في تعزيز مشهد الفنون المزدهر في الدولة، وترسيخ مكانتها وجهةً عالمية للإبداع والمبدعين.

     

    طباعة