«قمة المعرفة 2019».. نقاشات عميقة لأجل التنمية المستدامة

    تستعرض «قمة المعرفة 2019» - التي تنظمها مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، في نسختها السادسة، التي تنطلق، بعد غد، في مركز دبي التجاري العالمي - دور المعرفة في تحقيق التنمية المستدامة، بالإضافة إلى أفضل الممارسات والتجارب ذات الصلة، التي تمكّن الدول ضمن مسيرتها التنموية في مختلف القطاعات. وتركز أجندة نقاشات الحدث، الذي يحمل شعار «المعرفة لتحقيق التنمية المستدامة»، على محاور الصحة والتعليم والغذاء، وسبل تطوير مصادر الطاقة المتجددة، وجهود الدول في مجالات القضاء على الجوع. وتسلّط الضوء كذلك على رؤية الإمارات 2021 نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة، ودور تنمية المهارات والابتكار في بناء مدن مستدامة. كما تستضيف في نقاشاتها أصحاب الإنجازات من الفائزين بجائزة المعرفة بدورتها السادسة، لطرح تجاربهم على طاولة النقاش.

    وتناقش جلسات الحدث دور الشباب في عملية التنمية المستدامة، وإدارة المعرفة كخطوة مهمة نحو تحقيقها. إلى جانب محاور التعليم كمسرّع للحلول المستدامة. وتطرح محور تمكين أصحاب الهمم كعناصر فاعلة في التنمية المستدامة، ودور النساء الرائدات في دعم الأخريات، إضافة إلى سبل تنمية المهارات في سوق العمل سريع التغير.

    وتسلِّط القمة الضوء على تجربة دبي المستدامة، كما تستعرض آفاق شراكة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مع مؤسّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، في مجالات التنمية المستدامة ونشر المعرفة.

    وأكّد المدير التنفيذي للمؤسسة، جمال بن حويرب، أنّ أجندة جلسات «القمة» وضعت بعناية، لتناقش بشكل معمّق المحاور الرئيسة للتنمية المستدامة، وأهم الرؤى بهذا المجال، مع سبل معالجة التحديات ووضع حلول لها تدعم الدول للنجاح في مسيرتها التنموية المستدامة.

    طباعة