رحلة طيران بين لندن وسيدني دون توقف

    19 ساعة و19 دقيقة استغرقتها الرحلة. أ.ب

    أكملت شركة النقل الجوي الأسترالية (كانتاس) بنجاح، أمس، رحلة تجريبية من دون توقف بين لندن وسيدني، بعد أقل من شهر من القيام برحلة طويلة من دون توقف بين نيويورك وسيدني.

    وقالت «كانتاس» عبر حسابها على موقع «تويتر»، أمس، إن الرحلة التجريبية الممتدة من لندن إلى سيدني، التي تبلغ مسافتها 17 ألفاً و750 كيلومتراً، استغرقت 19 ساعة و19 دقيقة.

    وأقلت الرحلة نحو 52 شخصاً، من بينهم ستة من أفراد الطاقم. وتعد ثاني أطول رحلة بحثية تجريها شركة كانتاس كجزء من دراسة علمية للحد من معاناة المسافرين، وتحسين حالة أطقم الطائرات. وكانت «كانتاس» قد أعادت تجهيز طائرة طراز بوينغ 787-9 دريملاينر لتناسب هذه الرحلة التجريبية، من خلال زيادة حمولتها من الوقود، وتقليص حمولة الركاب والحقائب من أجل السماح للطائرة باستكمال الرحلة دون توقف. وهذه ثاني رحلة طيران من دون توقف بين لندن وسيدني في التاريخ. ففي عام 1989 سيّرت شركة كانتاس الطائرة بوينغ 747-400 من دون توقف بين المدينتين، حيث استغرقت الرحلة أكثر من 20 ساعة. وكانت «كانتاس» قد أكملت، الشهر الماضي، أطول رحلة طيران تجارية من دون توقف، عندما أقلعت إحدى طائراتها من نيويورك في الولايات المتحدة إلى سيدني في رحلة بلغ طولها نحو 16 ألف كيلومتر، ومدتها 19 ساعة و16 دقيقة.

    طباعة