انفراجة في جهود البحث عن أمراض التدخين الإلكتروني

    قال مسؤولون أميركيون في مجال الصحة، أول من أمس، إنهم توصلوا إلى انفراجة في جهود البحث والتحقيق بشأن سبب مرض الرئة الغامض المرتبط بتدخين السجائر الإلكترونية.

    وأعلن مركز الوقاية والسيطرة على الأمراض «سي دي سي»، أن الباحثين وجدوا خلات فيتامين «هـ» في جميع عينات السوائل التي جمعت من رئتي 29 مريضاً من 10 ولايات.

    وأوضحت الهيئة الصحية الأميركية، أن «هذه هي المرة الأولى التي نكتشف فيها مادة كيميائية محتملة تثير القلق في عينات بيولوجية من مرضى يعانون إصابات في الرئة».

    وتُعد خلات فيتامين «هـ» زيتاً مشتقاً من فيتامين «هـ»، ويستخدم كمادة مضافة في إنتاج منتجات التدخين الإلكتروني.

    وذكر مركز الوقاية والسيطرة على الأمراض أن معظم أولئك الذين أصيبوا بالمرض، قد أفادوا باستخدام منتجات تحتوي على مادة «تي إتش سي» وهي العنصر الرئيس المؤثر في التأثير النفسي في الماريغوانا.

    طباعة