إخماد أخطر حريق غابات في كاليفورنيا منذ بداية العام

    أعلنت السلطات احتواء وإخماد أكبر وأخطر حريق غابات، تشهده كاليفورنيا هذا العام، بعد أسبوعين من اشتعاله، إذ أتى على مساحة 310 كيلومترات مربعة من منطقة سونوما، إضافة إلى إحراق عشرات المنازل.

    وأتى حريق كينكيد، وحده، على ما يقرب من ثلث نحو 250 ألف فدان، التهمتها الحرائق منذ يناير، والتي اشتعل بعضها خلال سلسلة من العواصف العاتية، اجتاحت كاليفورنيا، الشهر الماضي. وذكرت إدارة الغابات والحماية من الحرائق في كاليفورنيا أن «كينكيد» دمر أو أتلف أكثر من 400 هيكل، ما يمثل أيضاً أكثر من نصف خسائر الممتلكات الناجمة عن جميع حرائق الغابات، التي شهدتها الولاية في العام الجاري.

    إلا أن موسم الحرائق الراهن في كاليفورنيا، لا يقارن بسلسلة من حرائق الغابات، وقعت في عامي 2017 و2018، وتعد الأشد تدميراً وفتكاً في تاريخ الولاية.

    وتسببت الحرائق، بهذين العامين، في سقوط ما يقرب من 150 قتيلاً. لكن على الرغم من أن موسم الحرائق لايزال ممتداً حتى ديسمبر المقبل، فإن الخسائر الناتجة عنه، وهي احتراق ربع مليون فدان، تقل بكثير عن احتراق 1.2 مليون فدان في حرائق 2017، واحتراق 1.6 مليون فدان في 2018. وأسفرت حرائق العامين السابقين، أيضاً، عن احتراق آلاف المنازل.

     

    طباعة