إيلون ماسك يتبرع بمليون دولار لزراعة مليون شجرة

    الحملة تهدف إلى جمع 20 مليون دولار لزراعة الأشجار. من المصدر

    يمثل إيلون ماسك المدير التنفيذي لشركة تسلا أمام المحكمة الشهر المقبل بتهمة التشهير، لكن هذا لا يعني أنه شخص سيئ لا ينجز بعض الأعمال الخيرية، إذ قرر ماسك التبرع بقيمة مليون دولار لزراعة مليون شجرة.

    وأعلن ماسك يوم الثلاثاء الماضي أنه سيتبرع بمليون دولار لزراعة مليون شجرة لحملة أطلقها منتج المحتوى على يوتيوب جيمي دونالدسون، والمعروف باسم مستر بيست، ويهدف دونالدسون إلى جمع 20 مليون دولار للتبرع لمؤسسة أربور داي التي تعرف نفسها بأنها أكبر منظمة غير ربحية متخصصة في زراعة الأشجار.

    وتشكك بعض وسائل الإعلام في توقيت هذه الخطوة وفي امتلاك ماسك ما يكفي من المال ليتبرع به، إذ أعلن ماسك سابقاً - وفقاً لصحيفة لوس أنجلوس تايمز - أنه لا يمتلك سيولة مالية كافية خلال شهادة أدلى بها أمام المحكمة بتهمة التشهير.

    وسيساعد التبرع ماسك في توطيد علاقاته العامة التي يحتاج إليها جداً خلال هذه المرحلة، بغض النظر إن كان ماسك يمتلك سيولة مالية كافية أم لا، وحل ماسك - وفقاً لدونالدسون - في المرتبة الأولى كأكثر شخص تبرع بتكاليف زراعة الأشجار، ويليه دونالدسون نفسه بنحو 100 ألف شجرة، أي عُشر ما سيتبرع به ماسك.

    • يحاكم ماسك بتهمة التشهير، لكن هذا لا يعني أنه شخص سيئ.

    طباعة