الفعاليات تستمر حتى 14 ديسمبر

    موسم فنون الطهي يجمع مذاقات من العالم في أبوظبي

    المهرجان يسلّط الضوء على مجموعة من الطهاة المتميزين. من المصدر

    أطلقت دائرة الثقافة والسياحة ــ أبوظبي موسم فنون الطهي، الذي يستمر إلى 14 ديسمبر المقبل في كل أرجاء العاصمة الإماراتية، ويتضمن فعاليات تسلّط الضوء على تنوع فنون الطهي والمأكولات العالمية والطهاة العالميين تحت مظلة واحدة، بما يوفر منصة مثالية للمجتمع المحلي للتعرف إلى مذاقات العالم، ضمن مهرجان ينبض بالتفاعل وأشهى المذاقات.

    وعلى مدار ستة أسابيع، تتيح الفعاليات للجمهور فرصة الحصول على الكثير من العروض الترويجية، والمشاركة في ثلاث فعاليات رئيسة: ميغا ميلا، مذاق أبوظبي، وعالم طعام أبوظبي.

    وقال المدير التنفيذي لقطاع السياحة والتسويق بالإنابة في الدائرة، علي حسن الشيبة: «يعد موسم فنون الطهي في أبوظبي منصة مثالية لاستقطاب الزوار للاستمتاع بالمأكولات الشهية التي يحضّرها طهاة عالميون ومطاعم شهيرة».

    وأضاف أن الحدث «يسهم في ترسيخ مكانة أبوظبي مركزاً عالمياً لفنون الطهي، خصوصاً أنها تحتضن العديد من الجنسيات، ما يعني الكثير من التقاليد في تحضير المأكولات والمشروبات، إلى جانب اختبار باقة من التجارب الأكثر تميزاً من حول العالم في المذاق الأصيل».

    تشتمل الفعاليات التي تقام تحت مظلة موسم فنون الطهي في أبوظبي على فعالية ميغا ميلا، وهو مهرجان رئيس يحتفل بثقافة آسيا، يقام على مدار ثلاثة أيام. ومن المقرر أن يحول مهرجان مذاق أبوظبي العاصمة في الفترة من السابع إلى التاسع من نوفمبر الجاري إلى وجهة لتناول الطعام والترفيه في دو أرينا بجزيرة ياس.

    ويسلط المهرجان الضوء على مجموعة من الطهاة المتميزين، من بينهم جان كريستوف نوفيلي، الحائز جائزة ميشلان، وجان تورود، المؤلف والناشر الذي يعد شخصية تلفزيونية مؤثرة في مجال الطهي بالمملكة المتحدة، وعائشة العبيدلي، وهي فتاة إماراتية تبلغ من العمر 11 عاماً، توجت بلقب الطاهية الصغيرة في كيدزانيا دبي العام الماضي عندما كانت في التاسعة.

    ولا يقتصر مهرجان مذاق أبوظبي على الاحتفال بالطعام والمأكولات، إذ سيكون هناك وجود للموسيقى العالمية وحفلات وعروض مباشرة.

    طباعة