سترة ببقع وحروق سجائر.. تباع برقم قياسي

    بيعت سترة صوفية «كارديجان» لونها أخضر زيتوني ارتداها الموسيقي الأميركي كيرت كوبين عضو فرقة نيرفانا لموسيقى الروك، والتي ارتداها خلال أداء عرض «إم تي في أنبلجد» الشهير للفرقة في عام 1993، في مزاد علني أول من أمس بمبلغ قياسي بلغ 334 ألف دولار.

    وأصبحت السترة، المغطاة ببقع أصلية وحروق سجائر، هي الأغلى التي تباع عبر مزاد.

    واحتلت السترة المصنوعة من الأكريليك والموهير موقع الصدارة في مزاد تذكارات موسيقى الروك الذي استمر يومين في مقهى هارد روك في نيويورك.
    ووصفت دار مزادات جوليان، التي كانت مسؤولة عن الحدث، السترة بأنها «واحدة من السترات الأكثر شهرة في تاريخ الموسيقى».

    وسجل العرض العاطفي «إم تي في أنبلجد» في نيويورك مباشرة أمام الجمهور قبل خمسة أشهر من وفاة كوبين في أبريل من عام 1994.

    وصدر العرض، الذي اعتبره العديد من المعجبين بأنه أفضل ما قدمته الفرقة، كألبوم في وقت لاحق من ذلك العام.

    كما بيع جيتار «فيندر موستانج» مصمم خصيصاً لكوبين، والذي عزف عليه أثناء جولة «إن يوتيرو» لفرقة نيرفانا عام 1993 في المزاد نفسه بـ 340 ألف دولار.

    ومن بين الأشياء الأخرى التي بيعت في المزاد، جيتار كهربائي لألفيس بريسلي مصنوع من خشب الصندل القاسي والكثير من السترات والقفازات والقبعات التي صممت خصيصاً لمايكل جاكسون.

    طباعة