بـ 3 شموس.. علماء فلك يكتشفون كوكباً حجرياً

    أوردت نشرة مرصد المستقبل في دبي، أن فريقاً من علماء الفلك في هارفارد اكتشف كوكباً حجرياً بثلاث شموس، وذلك من بيانات القمر الاصطناعي الخاص بالكواكب الخارجية لـ«ناسا»، ويظنون أنّ له غلافا جوياً.

    وأضافت أن هذا الكوكب قد يعطي لمحةً عن الكواكب بين النجميّة التي تتمتع بغلاف جوي.

    ويبلغ حجمه 1,38 مرة من حجم كوكبنا، ويبعد 22 سنة ضوئيّة عنا، حسب ورقة بحثية نشرت في دورية أسترونوميكال جورنال بيوليو الماضي.

    ولا ترى الباحثة الرئيسة في الفريق، جينفير وينترز، أن الغلاف الجوي لا يتضمن الأكسجين، مضيفة أن «الكوكب لا يقع في المنطقة المؤهولة بالنسبة لنجمه، فهو قريب جداً من نجمه وساخن جداً. ولكن إمكانية وجود الأكسجين في الغلاف الجوي قد يدل على مصادر أخرى له غير حيوية».

    وتابعت أنّ «هذا الكوكب يعد من أفضل الأمثلة لكوكب حجري بغلاف جوي يمكننا دراسته لنعرف مكوناته».  

    ويأمل الفريق أن يحلل غلافه الجوي عند مروره أمام نجمه، وهذا ما سيحصل خلال شهور، وحتى ذلك الوقت يستخدم الفريق البيانات من تلسكوب ماجيلان العملاق في تشيلي للإبحار في أسرار هذا الكوكب.

     

    طباعة