خطيبة محمد الشرنوبي تعلن الحرب.. انتهى زمن الحب

    الانفصال العاطفي الذي حدث بين المطرب الشاب محمد الشرنوبي والمنتجة سارة الطباخ يبدو انه مازال يؤثر على مسيرة الفنان الشاب حيث تصر الخطيبة السابقة على محاربته فنيا ووقف اعماله بحكم عقد وقعه معها اثناء الخطوبة ولا يستطيع دفع الشرط الجزائي لفسخه حيث يقدر المبلغ بحوالي 600 الف دولار .. وكان الشرنوبي قد تعاقد على بطولة فيلم جديد بعنوان "شريط 6" مع الفنان خالد الصاوي وإخراج محمد سلامة .. وبعد التوقيع فوجئ منتج الشركة احمد عبد الباسط بانذار موجه إليه من المنتجة سارة الطباخ خطيبة الشرنوبي السابقة تحذره من التعاون مع الشرنوبي واللا سيترتب على ذلك عواقب جسيمة.


    وفي تحد معلن لسارة الطباخ قرر الشرنوبي المشاركة بمسلسل "نصيبي وقسمتك" في جزئه الثالث بحكاية مكونة من 5 حلقات مع الفنانة الشابة هدى المفتي التي شارك معها في بطولة مسلسل "كأنه أمبارح" والذي حقق معها نجاحا كبيرا جدا من خلاله .. وفوجئت سارة بانتهاء الشرنوبي من تصوير حلقات المسلسل وحتى الان لم تتخذ خطوة قانونية مباشرة ضد الشركة المنتجة للمسلسل وهي شركة "سينرجي" التي يملكها تامر مرسي المنتج الأول في مصر ورئيس مجلس إدارة شركة اعلام المصريين التي تتمتع بالسطوة الأولى  والوحيدة تقريبا في الإنتاج والعرض بمصر وهي تمثل حاليا الاعلام الرسمي  .. ولا احد يعلم على وجه التحديد هل ستتراجع عن مقاضاة مرسي ام ستكمل في عقابها للشرنوبي وتتجه للقضاء ضد مرسي منتج العمل وتتحمل عواقب وجود خلافات مع هذه الشركة التي لها قوة كبيرة في الإنتاج المصري.


    وكانت سارة الطباخ قد اصدرت بيانا جاء فيه "تحذر شركة إيرث برودكشن السادة الأفاضل ممثلي الشركات العاملة في المجال الفني والدعائي والإعلامي من مغبة التعاقد المباشر مع الفنان محمد الشرنوبي دون الرجوع إلى الشركة والتعاقد المباشر معها، حيث ان " إيرث برودكشن" هي الوكيل الحصري لإدارة أعمال الفنان في كافة المجالات الفنية وفقًا للتعاقد المبرم بين الشركة والفنان والمؤرخ 1-9-2017".

     
     
     
     
    طباعة