جودينوف الفائز الأكبر سناً بـ«جائزة نوبل»

جودينوف أكمل عامه الـ97 في يوليو الماضي. رويترز

فاز العلماء جون جودينوف وستانلي وتنجهام وأكيرا يوشينو، أمس، بجائزة نوبل للكيمياء لعام 2019 لتطويرهم بطاريات الليثيوم أيون التي تعد تقنية مهمة على صعيد تمكين العالم من الابتعاد عن استخدام الوقود الأحفوري.

وأصبح الأميركي جودينوف الذي أكمل عامه الـ97 في يوليو الماضي، الفائز الأكبر سناً بجائزة نوبل التي تقاسمها بالتساوي مع البريطاني وتنجهام والياباني يوشينو.

وقالت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم في بيان منح الجائزة التي تبلغ قيمتها تسعة ملايين كورونة سويدية (906 آلاف دولار) إن «هذه البطارية التي يعاد شحنها وضعت الأساس لاستخدام الإلكترونيات اللاسلكية، مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمول، كما أنها تجعل تخلي العالم عن الوقود الأحفوري أمراً ممكناً، إذ تستخدم في أي شيء؛ من إمداد السيارات الكهربية بالطاقة إلى تخزين الطاقة من مصادر متجددة».

وطور وتنجهام أول بطارية ليثيوم فعالة في أوائل السبعينات، وضاعف جودينوف طاقة البطارية خلال العقد التالي، وأزال يوشينو الليثيوم النقي من البطارية ما جعل استخدامها أكثر أماناً.

طباعة