أكدت أنها لا تمتلك صداقات في الوسط.. وتفضل الحياة العائلية على النجومية

ياسمين صبري: أفكر في الرحيل عن مصر وترك الفن

ياسمين: لا داعي للانزعاج من فستان «الجونة». إي.بي.إيه

أكدت النجمة المصرية ياسمين صبري أنها لا تمتلك أي صداقات في الوسط الفني حتى إنها تفضل الإقامة إلى الآن بين أفراد عائلتها في الإسكندرية وليس بالقاهرة، مضيفة لـ«الإمارات اليوم» أنها تؤدي عملها وتنصرف بعد التصوير مباشرة إلى حيث منزل الأسرة.

واعترفت ياسمين بأنها تفكر في ترك مصر قريباً، والاستقرار بدولة أوروبية على الأرجح ستكون بريطانيا، مؤكدة أنها ستترك التمثيل في الوقت المناسب لأنها تفضل الحياة العائلية وإنجاب الأطفال عن النجومية.

تصريحات ياسمين جاءت عبر صفحتها على «انستغرام»، إذ قررت أن تفتح باب الحديث مع الجمهور عبر خاصية «ستوري» لتتلقى أسئلة، وترد عليها بنفسها مباشرة.

وتركزت الأسئلة عن الحياة العائلية والعاطفية، ورفضت ياسمين التصريح بأنها تعيش قصة حب، لكنها اعترفت بأنها يوماً ما ستترك كل شيء من أجل العائلة والإنجاب لأنها لا تجد نفسها بعد سنوات إلا في حضن أسرة وأطفال فقط، فحياة الفن متعبة وهي غير متكيفة معها حسب قولها.

وأشارت الفنانة المصرية إلى حبها للسفر والترحال لذلك لا تعيش معظم أوقات السنة في مصر، لافتة إلى أنها سترحل من مصر ربما قريباً لدولة أوروبية.

وفاجأت النجمة أحلام ياسمين صبري بأنها دخلت ضمن المتابعين لها، وسألتها مباشرة عن شعورها بنفسها وهل هي فخوره بما تقدمه، فردت ياسمين بأنها تشعر أن الطريق مازال طويلاً، وشكرت أحلام على سؤالها وقالت «أنت إنسانة مميزة».

وفي تصريحات لـ«الإمارات اليوم» قالت ياسمين صبري إنها لا تملك أي صداقات في الوسط الفني، بل تنتهي من تصوير العمل، ثم تذهب لعائلتها بعيداً عن الوسط، حتى إن إقامتها ليست بالقاهرة بل مازالت تعيش في الإسكندرية مع أسرتها حتى بعد انفصالها عن زوجها منذ فترة.

وأشارت إلى أنها لم تتعاقد على مسلسل رمضان حتى الآن، إذ تنتظر نصاً جيداً حتى ترى إذا كان يحمل جديداً ويناسبها أم لا، وهذا ما ستحدده الأيام المقبلة، خصوصاً أن الشركة المنتجة لمسلسلها السابق «حكايتي» طلبت منها التوقيع على عمل جديد لرمضان 2020 وحتى الآن لم تحدد موقفها النهائي.

وكان آخر أعمال ياسمين مسلسل «حكايتي» مع الفنانين وفاء عامر وأحمد بدير وجمال عبدالناصر وأحمد صلاح حسني وإخراج أحمد سمير فرج.


«فستان وعدّى»

قالت الفنانة المصرية ياسمين صبري إنها غير منزعجة أبداً من الانتقادات الشرسة التي طالتها بسبب فستانها، الذي ظهرت به في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي، مضيفة «ربما لم يكن الفستان رائعاً.. لكن لا داعي للانزعاج (فستان وعدّى)».

لا للتجاوز أو اللمس

أبدت ياسمين صبري تحفظها في تجسيد المشاهد غير اللائقة من خلال إجابتها عن سؤال حول التحفظات التي شهدتها قصة حبها مع بطل مسلسل «حكايتي» (أحمد صلاح حسني)، مضيفة أنها طلبت هذا «بحيث لا يحدث أي تجاوز أو لمس مباشر من أي نوع».

طباعة