أطلقت الأغنية المصوّرة في كازابلانكا

بلقيس: «تعالى تشوف» فاتحة خير مع الأغنية المغربية

الأغنية صورت في مراكش بطاقم من هوليوود. من المصدر

أطلقت الفنانة بلقيس أحمد، أولى أغنياتها المنفردة باللون الغنائي المغربي، مصوّرة بطريقة الفيديو كليب في مدينة كازابلانكا. وحملت الأغنية عنوان «تعالى تشوف» وهي من كلمات الشاعر سمير المجاري، وألحان مروان أصيل، وتوزيع رشيد محمد علي، وإخراج عبدالرفيع عبديوي.

واستغرق تجهيز «تعالى تشوف» وتنفيذها وتصويرها ستة أشهر من العمل المتواصل. وأكدت بلقيس أنها سعيدة بهذه الخطوة الجديدة، بعد أن التقت خلال زياراتها المتعددة إلى المغرب الجمهور هناك، وطالبها بتقديم أغنية من لونهم الموسيقي الغني، مشيرة إلى أنها بحثت عن أغنية تكون فاتحة خير مع الأغنية المغربية وأمام جمهورها، موضحة أنها متفائلة بالأغنية، ولهذا أصرّت على حضورها لحفل لإطلاق الأغنية بنفسها وحضور جميع طاقم العمل.

ولوحظ من خلال الأغنية وكلماتها إتقان بلقيس للهجة المغربية، وأوضحت أنها تحب اللهجة المغربية وتتقنها، ما سهل عليها مخارج الحروف ونطق اللهجة المغربية، مفتخرة بها أمام الجمهور العربي المغاربي، مؤكدة وجودها خلال الفترة المقبلة بالعديد من المهرجات الغنائية المتنوعة.

وصورت أغنية «تعالى تشوف» على مدار يومين في مدينة مراكش بالمغرب، بالاستعانة بطاقم فني من هوليوود لإنجاز الكليب، مستخدمين تقنية «الموشين كنترول» للمرة في الوطن العربي، ليكون عملاً محترفاً بنكهة عالمية، متضمناً عرضاً راقصاً، وهو الذي قدم خلال حفل الإطلاق في كازبلانكا.

وعرضت الأغنية عبر قناة بلقيس في موقع «يوتيوب»، إلى جانب عرضها عبر مجموعة من القنوات الفضائية المغربية والعربية، كما وزعت الأغنية على إذاعات مغربية وعربية أيضاً.

طباعة