10 تريليونات دولار «بلا قيمة».. للفائزين بـ «نوبل المضحكة»

منحت جامعة هارفارد الأميركية المرموقة 10 جوائز «إج نوبل» لـ10 إنجازات علمية. وتقدم الجوائز لمن «يجعل الناس يضحكون ثم يفكرون».

و«إج نوبل» جائزة ساخرة تقدم لـ10 إنجازات غير مألوفة، أو ليست ذات قيمة في البحث العلمي.

وأقيمت مراسم تسليم الجوائز في ساعة متأخرة أمس بحضور 1000 ضيف، من بينهم فائزون بجائزة نوبل الحقيقية الذين بدت عليهم علامات الدهشة، بحسب المنظمين.

وكان من بين الفائزين بالجائزة للعام الجاري الباحث الإيطالي سيلفانو جالوس عن أبحاثه حول ما إذا كانت البيتزا تعالج السرطان، والعالمان الفرنسيان روجر ميوسيه وبورا بن جديفة عن دراستهما بعنوان «عدم تماثل الحرارة في وعاء الخصيتين لدى الإنسان»، وعالم النفس الألماني فريتز شتراك «لاكتشاف أن تثبيت قلم على فم المرء يجعله يضحك، فيجعله أسعد، ثم لاكتشاف أنه لا يجعل المرء أسعد».

ومثلما يتم كل عام، سلّم الجوائز فائزون بجائزة نوبل الحقيقية، مثل إيريك ماسكن، الحائز جائزة نوبل في علم الاقتصاد لعام 2007، وريتش روبرتس الحائز جائزة نوبل في الطب عام 1993، وجيري فريدمان، الحاصل على جائزة نوبل في الفيزياء عام 1990.

وتسلم الفائزون «إج نوبل» جائزتهم التقليدية، وهي ورقة من فئة الـ10 تريليونات دولار من زيمبابوي، وهي بلا قيمة، ومصافحة من فائزين بجائزة نوبل.

طباعة