البالون الطائر يحلق مجدداً في سماء الأقصر

عادت رحلات البالون الطائر مجدداً إلى سماء مدينة الأقصر التاريخية بصعيد مصر، أمس، بعد توقف دام 80 يوماً، حيث حلق بالون طائر تابع لشركة «سالم بالون» فوق معابد الفراعنة، وعلى متنه 19 سائحاً من جنسيات مختلفة.

وقال رئيس إحدى الشركات، محمد حمدي موسى، إن «موسماً جديداً من سياحة البالون في سماء مدينة الأقصر انطلق بقرار من سلطة الطيران المدني، التي سمحت بعودة رحلات البالون مجدداً بعد قيام الشركات باتخاذ مزيد من التدابير التي تهدف إلى تحقيق مزيد من الحماية والأمان في تلك الرحلات، التي تنطلق كل يوم حاملة السياح في جولة فوق معالم البر الغربي لمدينة الأقصر».

وكانت سلطة الطيران المدني بمصر، قد أوقفت رحلات البالون في 21 يونيو الماضي، بعد انحراف بالون عن مساره وهبوطه في منطقة صحراوية بسبب شدة الرياح، وكان على متنه 11 سائحاً. وفتح المسؤولون في الطيران المدني تحقيقاً انتهى بمجموعة توصيات تضمنت استخدام تقنيات إضافية تضمن سلامة الرحلات وتتبع مسارها.

وتنطلق ما بين 15 و25 رحلة طيران في سماء المدينة، كل يوم، إذ يستمتع السياح برؤية معابد الفراعنة ونهر النيل الخالد، والطبيعة الخلابة التي تتمتع بها الأقصر.

وقد اكتسبت رحلات البالون (المنطاد) فوق معابد الفراعنة، غرب الأقصر، شهرة واسعة، حتى أقيم مهرجان دولي للبالون في المدينة، التي باتت تشتهر بهذا النمط من السياحة، وباتت محل أنظار عشاق البالون في العالم، إذ استضافت المدينة مهرجاناً دولياً للبالون الطائر بمشاركة 41 طياراً من تسع دول أوروبية.

طباعة