ليوناردو دي كابريو: أنقذوا «رئة الأرض»

قال النجم السينمائي الأميركي ليوناردو دي كابريو إن الأزمة المتعلقة بحرائق غابات الأمازون «مأساة لا تصدق». وحث الحكومات على بذل مزيد من الجهد، وسط غضب دولي متزايد من الدمار الذي يلحق بأكبر غابة استوائية مطيرة في العالم.

ويستعر عدد قياسي من الحرائق في غابات الأمازون المطيرة مثيراً القلق نظراً لأهميتها للبيئة. ويقال إن هذه الغابات تنتج خمس أكسجين العالم.

وجاءت تصريحات دي كابريو بعد يوم من تدشين مبادرة «تحالف الأرض»، التي أسسها مع الناشطين في الأعمال الخيرية لورين باول جوبز وبرايان شيث، لصندوق للطوارئ بمبلغ خمسة ملايين دولار للمساعدة في الحفاظ على هذه الغابات المطيرة.

وقال دي كابريو «هناك مأساة كبيرة تحدث على مستوى العالم بسبب تغير المناخ وما يحدث في الأمازون التي تعد حقاً رئتي الأرض وضرورة لحمايتنا في المستقبل».

وأضاف متحدثاً على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلم «حدث ذات مرة في هوليوود» (ونس أبون إيه تايم إن هوليوود) في اليابان «نحاول إشراك الآخرين في الأمر واطلاعهم عليه ليسهموا إذا استطاعوا».

وتابع «يجب أن تتعاون حكومات العالم، بما في ذلك البرازيل، لضمان ألا يستمر هذا».
 

 

طباعة