بعد حادثة «سولكينغ».. مطالبات بإقالة وزيرة الثقافة الجزائرية


طالب صباح أمس آلاف الجزائريين خلال حراكهم الشعبي برحيل وزيرة الثقافة مريم مرداسي، على خلفية مقتل خمسة شباب الليلة قبل الماضية، في حادثة التّدافع التي وقعت قبيل بدء الحفل الغنائي للمغني الجزائري عبدالرّؤوف دراجي المعروف بـ«سولكينغ» الليلة قبل الماضية.
وكان جهاز الدفاع المدني في الجزائر قد أعلن مقتل خمسة أشخاص وإصابة أكثر من 100 آخرين، خلال الحادثة التي وقعت قبل انطلاق الحفل في ملعب 20 أغسطس بوسط العاصمة الجزائرية.
 

طباعة