شركاء الدورة الـ 22 يؤكدون أن الحدث يسهم في ترسيخ المدينة وجهة عالمية

حصاد «مفاجآت صيف دبي».. تعزيز المبيعات وارتفاع أعداد الزوّار

مع اختتام الدورة الـ22 من «مفاجآت صيف دبي»، التي شهدت عروضاً ترويجية وفعاليات ترفيهية ممتعة على مدى ستة أسابيع، أعربت مجموعة من الشخصيات البارزة في قطاع التجزئة، عن سعادتها بإسهام دورة هذا العام في تعزيز المبيعات، وزيادة أعداد زوّار مراكز التسوّق في دبي.

وتعد «مفاجآت صيف دبي» من أهم الفعاليات السنوية التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، بالتعاون مع شركائها من القطاع الخاص وتجارة التجزئة، وتهدف إلى تعزيز مكانة دبي وجهةً عالميةً للتسوّق والترفيه والسياحة خلال فصل الصيف.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة أحمد الخاجة: «تستمر مفاجآت صيف دبي في ترسيخ مكانة المدينة ضمن أهم الوجهات السياحية خلال الصيف، وممتنون لشركائنا الاستراتيجيين على دعمهم المستمر، وإسهامهم في إنجاح (المفاجآت)، إذ بذلنا جهوداً كبيرة هذا العام لدعم مراكز التسوق، من خلال التركيز على العروض الترويجية التي تقدّمها المحال التجارية، بالإضافة إلى تسليط الضوء على الأنشطة والعروض الترفيهية التي تجعل من دبي الوجهة الأمثل للاستمتاع بالإجازة الصيفية».

وأكد داعمون لـ«المفاجآت» أن فعاليات الدورة الـ22 الناجحة، رفدت قطاع تجارة التجزئة في دبي بنمو في المبيعات، وأسهمت في ارتفاع أعداد الزوّار والسياح من وجهات مختلفة.

طباعة