دبي تُدخل الذكاء الاصطناعي لـ «تصوير الأمراض» في 4 دقائق

    بدأ القطاع الصحي في دبي إدخال تقنية جديدة، هي الأحدث في العالم، لتصوير الأعضاء الداخلية للجسم وتشخيص الأمراض بالذكاء الاصطناعي.

    وقال متخصصون إن التقنية الجديدة تختصر زمن تصوير أعضاء الجسم ليصبح أربع دقائق، في حين كان يستغرق الأمر نحو ساعة سابقاً، ولفتوا إلى إن هذه التقنية تسمح بتصوير حالات مرضية، كان يصعب خضوعها للتصوير الإشعاعي سابقاً، مثل حالات عدم انتظام ضربات القلب.

    وقال الرئيس التنفيذي لمستشفى الزهراء في دبي، الدكتور مهيمن عبدالغني، إن التقنية الجديدة نظام ذكاء اصطناعي يتكيّف تلقائياً مع الاختلافات التشريحية البشرية والفيزيولوجية وخصائصها مع المستشعرات والتصحيح التلقائي، لإعطاء صورة عالية الجودة حتى مع حركة المريض، أثناء تنفسه أو في الحالات الحرجة. وتتيح التقنية الجديدة تلبية الطلب المتزايد على التصوير بالرنين المغناطيسي، وكذلك القدرة على تنفيذ مجموعة كاملة من الفحوص الروتينية أو المعقدة لكل المرضى.

    طباعة