متطوعون يحيون «يوم المحيطات» بتنظيف ساحل الباسك

خردة وعربة تسوق ودراجة هوائية انتشلها الغواصون من المياه. أ.ف.ب

جمع آلاف المتطوعين منتجات بلاستيكية وغيرها من النفايات من بين الصخور والشواطئ على امتداد ساحل الباسك في إسبانيا، أول من أمس، بينما شارك غواصون في إزالة القمامة من المياه، في إطار الاحتفال بـ«اليوم العالمي للمحيطات».

وبجانب النفايات البلاستيكية، انتشل الغواصون من المياه قطعاً من المعادن الخردة الصدئة، وعربة تسوق، ودراجة هوائية. وقام متطوعون يرتدون قمصاناً زرقاء بتمشيط الرمال الناعمة، لتنقيتها من القطع البلاستيكية.

ويعد مصب أوردايباي على خليج بسكاي في شمال إسبانيا واحداً من أهم المناطق في شبه جزيرة أيبريا، وموطناً لعديد من الطيور المهاجرة، وهو مدرج أيضاً بقائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) للمناطق المحمية منذ عام 1984.

طباعة