مبادرة تهدف إلى التعريف بالتقاليد الأصيلة

73 جنسية في ضيافة «إفطار القيم الإماراتية»

صورة

اختتمت المؤسسة الاتحادية للشباب فعاليات مبادرة إفطار القيم الإماراتية، التي تأتي ضمن البرنامج الوطني للقيم الإماراتية، وحظيت بمشاركة أكثر من 2000 مقيم من 73 جنسية تمت استضافتهم في 150 منزلاً إماراتياً بمختلف إمارات الدولة، وذلك بهدف تعريفهم بالقيم النبيلة التي يتحلى بها أبناء الإمارات.

وأكدت وزيرة دولة لشؤون الشباب رئيس مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب، شما بنت سهيل فارس المزروعي، أثر المبادرة وتحقيقها كل النتائج المرجوة منها، مشيرة إلى أن المبادرة التي نظمت برعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات)، حظيت باستجابة وإشادة واسعة من المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات. وقالت المزروعي إن «القيم النبيلة والخصال الحميدة لدى أفراد الشعب الإماراتي استمدوها من الآباء والأجداد، وترسخت في نفوسهم من خلال توصيات قادتنا الأعزاء، فصارت منهجاً راسخاً ودستوراً أخلاقياً كُتبت حروفه من المحبة والتسامح والإخاء والتراحم».

من جانبه، قال مدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب سعيد محمد النظري: «نفتخر بما حققته هذه المبادرة التي حظيت برعاية (أم الإمارات)، إذ استطاعت أن تعكس رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بأن المجتمع الإماراتي أسرة واحدة يجمعها الخير والألفة».

وأضاف أن المبادرة عزّزت قيم الكرم وحسن الضيافة، وعرّفت بالعادات والتقاليد الإماراتية الأصيلة التي توارثتها الأجيال.

من ناحيته، قال مدير المبادرات القائمة في المؤسسة الاتحادية للشباب راشد غانم الشامسي، إن مبادرة إفطار القيم الإماراتية شهدت إقبالاً كبيراً من أبناء وشباب الإمارات لاستضافة المقيمين في منازلهم على وجبة الإفطار، كما حظيت بتفاعل وحرص من المقيمين على إنجاح المبادرة إلى جانب رغبتهم في التعرف عن قرب إلى حياة الأسرة الإماراتية داخل منزلها، لافتاً إلى أن المبادرة شملت مختلف إمارات الدولة.

طباعة