ياسمين عبدالعزيز توقف «لآخر نفس»: «العين جات في سيف ابني»

    اضطرت الفنانة المصرية ياسمين عبدالعزيز لإيقاف تصوير بقية مشاهدها في مسلسل «لآخر نفس» الذي يعرض حالياً ضمن السباق الرمضاني، بسبب تعرض ابنها سيف الي وعكة صحية شديدة أدت إلى دخوله أحد المستشفيات واحتجازه بها.
     ونشرت ياسمين صورة لابنها - من دون ظهور وجهه - وهو في المستشفي. وكتبت تعليقاً على الصورة: «العين جات في سيف ابني وهو دلوقتي في المستشفى.. الحمد لله».
    وانهالت التعليقات على الصورة وتمنى الجميع الشفاء للطفل.
    واضطر مخرج المسلسل حسام علي لتصوير المشاهد التي لا تظهر فيها ياسمين لحين عودتها واستئناف التصوير.
    وتقدم ياسمين في «لاخر نفس» شخصية سلمي زوجة ضابط الشرطة حازم الذي يستشهد في أول حلقة، وتقوم بدفنه وحضور تكريمه كشهيد، وتتسلم درعاً باسمه، وتكتشف بالصدفة أن له غرفة خاصة في أحد الفنادق، وعند الذهاب وتفتيش الغرفة تكتشف أن له هويات شخصية باسماء مختلفة، ما يثير شكوكها، وبالبحث تكتشف أن للزوج نشاطاً اجرامياً ومفصول من الخدمة بالداخلية، وتتكشف الخيوط أكثر لتعرف سلمى أن الزوج له علاقات بخلايا إرهابية. وتتوالى الأحداث في محاولة من الزوجة لاكتشاف حقيقة زوجها وفك طلاسم غموضه

     

    طباعة