اليونان للبريطانيين: أخرجوا منحوتاتنا من «السجن المظلم»

بروكوبيس بافلوبولوس. أرشيفية

طالب الرئيس اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس، أمس، بريطانيا بإطلاق سراح منحوتات يونانية أثرية من «السجن المظلم» في متحفها الوطني، في تصعيد للتصريحات النارية في حملة عمرها نحو 200 عام لاستعادة المنحوتات.

وكان بافلوبولوس يتحدث في متحف أكروبوليس ذي الواجهة الزجاجية في أثينا الذي يأمل المشاركون في الحملة أن يضم يوماً تلك النقوش البارزة والتماثيل الكلاسيكية التي أخذها دبلوماسي بريطاني في أوائل القرن الـ19.

ووضعت المنحوتات في معرض داخل المتحف البريطاني في لندن يضيئها النور من كوة طويلة في السقف. وطالبت اليونان مراراً باستعادتها منذ استقلالها في عام 1832، وكثفت حملتها في عام 2009 عندما افتتحت متحفها الجديد أسفل تل أكروبوليس. ويرفض المتحف البريطاني إعادة المنحوتات، ويقول إن إلجين حصل عليها بموجب عقد قانوني مع الإمبراطورية العثمانية.

طباعة