الدالاي لاما يتعافى

قال مساعد لزعيم التبت الروحي، الدالاي لاما، أمس، إن الدالاي لاما بخير بعد نقله لمستشفى في نيودلهي، جراء إصابته بعدوى في الصدر، في الوقت الذي نشر مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي دعواتهم للراهب البوذي بالشفاء العاجل.

ويعيش الدالاي لاما (83 عاماً)، الذي فر إلى الهند في أوائل عام 1959، بعد انتفاضة فاشلة ضد حكم الصين، في بلدة دارامسالا بشمال الهند.

وقال سكرتيره الخاص إن الدالاي لاما نُقل إلى المستشفى، أول من أمس، بعد أن شكا من تعب، وإن الأطباء شخّصوا حالته بأنها عدوى في الصدر، مضيفاً أنه سيمضي بضعة أيام في المستشفى. ورفض مسؤول في المستشفى التعليق على حالته الصحية، لافتاً إلى ما يقتضيه الحفاظ على خصوصية المريض.

ونشر الكثير من مؤيدي الدالاي لاما رسائل على وسائل التواصل الاجتماعي تتمنى له الشفاء العاجل. وقال رئيس وزراء ولاية أوديشا بشرق الهند: «نشعر بالقلق لدخوله المستشفى.. العالم يحتاج إليه».

طباعة