الأمير ويليام يتدرب لدى «العاملين في سرية»

أعلن قصر كنسينغتون على صفحته على موقع «تويتر» أمس، أن دوق كامبريدج الأمير ويليام (36 عاماً) أكمل أخيراً فترة تدريب لثلاثة أسابيع لدى وكالتي الاستخبارات الداخلية والخارجية، ووكالة الاستخبارات المعنية بالاتصالات.

وقال الأمير ويليام لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) خلال عطلة نهاية الأسبوع، إن قضاء وقت داخل أجهزة الأمن والاستخبارات ورؤية حجم عملهم؛ جعله يدرك عظمة ما يقومون به.

وأعرب ويليام، الذي يحتل المرتبة الثانية في ترتيب تولي العرش البريطاني، عن إعجابه بظروف العمل، حيث إن الموظفين يعملون «في سرية» وغالباً لا يستطيعون أن يخبروا أسرهم وأصدقاءهم بشأن عملهم والأعباء المرتبطة به.

وغرّد الأمير على موقع القصر: «ما يدفعهم للعمل هو الوطنية، والتفاني للحفاظ على قيم هذه الدولة». وأضاف «نحن ندين لهم بالامتنان للعمل الصعب والخطير الذي يقومون به».

طباعة