قصة حب عاصفة وزواج استمر قرابة عامين من أحمد سعد

سمية الخشاب خارج القفص الذهبي

أحمد سعد كتب على «فيس بوك»: «قررت الانفصال عن الفنانة سمية الخشاب.. أتمنى لها السعادة والتوفيق». أرشيفية

بعد قصة حب عاصفة وزواج استمر قرابة عامين انفصلت الفنانة سمية الخشاب عن زوجها المطرب الشاب أحمد سعد. وأعلن سعد خبر الانفصال على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي. ونشر سعد صورته مع أبنائه، وعلّق عليها: «قررت الانفصال عن الفنانة سمية الخشاب، أتمنى لها السعادة والتوفيق، وأتمنى ربنا يقدرني على الحب والعطاء لأغلى حاجة عندي.. أولادي».

في حين امتنعت سمية تماماً عن الادلاء بأي تصريحات تخص الانفصال وأغلقت هاتفها منذ يومين ترقباً لانتشار الخبر، وترددت أخبار منذ أسابيع عن حدوث الانفصال الفعلي بين سمية وأحمد سعد، خصوصاً أنها قدمت أغنية بعنوان «بتستقوى» انتقدت فيها تجاوز الرجل مع المرأة واستخدامه العنف في التعامل مع زوجته أو حبيبته. وربط الكثيرون بين أحمد سعد وفكرة الاغنية، وقالوا إنه ربما تتعرض سمية لموضوع الاغنية نفسه، لذلك صممت على تصوير الكليب بهذه الطريقة. وما زاد التأكيدات هو غياب أحمد سعد الكامل للمرة الاولى عن التواجد مع سمية الخشاب في المحافل الفنية والبرامج، حيث كان يصاحبها في كواليس أي عمل. ومنذ يومين قامت سمية بعمل يوم للإعلام للحديث عن الاغنية وغاب سعد تماماً، ورفضت سمية أي سؤال يتعلق بزواجها، ونبهت على القنوات الفضائية والاعلاميين ألّا يذكروه بأي تفاصيل، وهنا توقع الجميع حدوث الانفصال، لكن سمية رفضت الحديث في هذا الموضوع تماماً. كما ظهرت ســـــمية مع إحدى الاعلاميات وتحدـثت عن الملل الزوجي، وانها تفضـل في حالة حدوث خيانة أن تترك الزوج، لانها ليســت المرأة التي تخان ولا تقبل بذلك في أي شيء.

وتم زواج سعد وسمية الخشاب في أكتوبر عام 2017، بعد قصة حب نشأت اثناء تصوير مسلسل «الحلال» الذي قامت سمية ببطولته، وأصرت على أن يكون سعد هو مطرب شارة المسلسل. وكان في هذا الوقت سعد مرتبطاً بالفنانة الشابة ريم البارودي، صديقة سمية الخشاب، والتي رشحته لسمية حتى تدعمه ليغني تيتر المسلسل، وبعدها قويت علاقة سمية وأحمد ما أغضبت ريم البارودي جداً بصفتها خطيبته، ولكن نفى سعد وسمية وجود أي شيء سوى الصداقة والعلاقة الروحية حسب قولهما في هذا الوقت. وانفصل سعد عن ريم ثم أعلن زواجه من سمية، وقال إنه وجد حب حياته، واستمر الزوجان في علاقة حميمة حتى فاجأت سمية الجمهور بأغنية «بتستقوى» التي أشارت فيها لغضبها من العنف الزوجي. وصدقت التوقعات وانفصلت سمية وأحمد كما كان واضحاً بعد هذه الاغنية الصادمة.

طباعة