«بدلة» تلغي مهمة فضاء نسائية تاريخية

رائدة الفضاء كريستينا كوتش. أ.ف.ب

بسبب عدم وجود بدلات فضائية بحجم مناسب، اضطرت وكالة ناسا إلى إلغاء مهمة سير فضاء تاريخية، كان من المقرر أن تقوم بها رائدتا الفضاء آن ماكلين وكريستينا كوتش يوم الجمعة المقبل، في مهمة أولى لطاقم فضاء نسائي بالكامل على الإطلاق.

وقالت «ناسا» أول من أمس، إنها اضطرت إلى إلغاء المهمة «ويرجع السبب وراء ذلك جزئياً إلى (عدم) توافر بدلة فضاء في المحطة».

وأضافت وكالة الفضاء الأميركية أن رائدتي الفضاء تحتاجان إلى بدلتي فضاء من حجم متوسط، في الوقت الذي تتوافر فيه واحدة فقط.

ويعني ذلك أن كوتش ستمضي قدماً في القيام بمهمة السير الفضائية المقررة، مع رائد الفضاء نيك لاهاي. ومن المقرر حالياً - مبدئياً - أن تقوم ماكلين بالسير في الفضاء إلى جانب رائد فضاء أيضاً، في الثامن من أبريل المقبل، إذ سينضم إليها رائد الفضاء ديفيد سانت جاك، من وكالة الفضاء الكندية.

طباعة