"طبيب الشر" شوّه العشرات من زبائنه...

أصدرت محكمة بريطانية حكما بسجن فنان وشم معروف بلقب "طبيب الشر"  3 سنوات و4 أشهر، لإجرائه "عمليات جراحية" من دون "أساس طبي".
وذكرت صحيفة "ذا ميرور" البريطانية، أن المحكمة دانت خبير "تعديل الأجساد" البالغ من العمر 50 عاماً  لتسببه بأضرار جسدية لعملائه.
وقطع مكارثي الملقب بـ "طبيب الشر" أذن أحد زبائنه وحلمة ثدي آخر، وقسم لسان ثالث إلى نصفين، إضافة إلى ممارسات أخرى أدت الى تشويه مجموعة من الاشخاص، وتم تنفيذ جميع العمليات بموافقة العملاء ومن دون تخدير. وقرر قضاة المحكمة الذين نظروا في القضية أن عمليات مكارثي لا ينبغي أن تصنف بالفئة الفئة مع ما يقوم به فنانو الوشم

طباعة