ختان منزلي يقتل طفلاً إيطالياً

توفي طفل، يبلغ من العمر خمسة أشهر، في إيطاليا، بعد عملية ختان منزلية فاشلة، أجريت له من قبل والديه.

ونقلت وكالات أنباء إيطالية، أمس، عن السلطات المحلية القول إن الطفل توفي في مستشفى ببولونيا، ويتم التحقيق مع والديه، اللذين تعود أصولهما إلى غانا، في جريمة القتل الخطأ. وأجرى والدا الطفل بنفسيهما عملية الختان في منزلهما في سكانديانو بالقرب من مدينة ريدجو إميليا، ونزف الطفل بشدة، ثم توقف قلبه.

واعتقل رجل يبلغ من العمر 66 عاماً في ديسمبر الماضي، لصلته بوفاة طفل يبلغ من العمر عامين، نتيجة لإجراء عملية الختان في بلدة بشمال شرق روما، وأصيب الطفل بإصابة خطرة أثناء إجراء عملية الختان. وفي ذلك الوقت، حذّرت وزيرة الصحة الإيطالية، جوليا جريللو، الآباء من إجراء عمليات ختان غير مشروعة. وكتبت على حسابها عبر موقع «فيس بوك» للتواصل الاجتماعي «صحة الأطفال أهم من أي شيء آخر». ودعا مسجد روما الآباء لإجراء عمليات الختان لأطفالهم في المستشفيات.

 

طباعة