مغامرون إماراتيون يستكشفون الربع الخالي مع قافلة «ركايب»

المغامرون الإماراتيون أعربوا عن سعادتهم بالمشاركة في الرحلة. من المصدر

شارك المغامرون الإماراتيون، حبتور الحبتور وطارق الحبتور ومحمد الخوار، في «قافلة ركايب»، التي نظمها نادي الإبل في المملكة العربية السعودية، بمشاركة 75 مغامراً من المملكة ودول المنطقة وأنحاء أخرى من العالم.

وخلال المغامرة الصحراوية، أظهر المشاركون الإماراتيون قدرات استكشافية عالية، أكدت جدارتهم وقوة تحملهم للصعاب والتحديات خلال هذه الرحلة الطويلة على ظهور الركائب، التي انطلقت من أقصى جنوب المملكة إلى نقطة النهاية في واحة يبرين بالمنطقة الشرقية.

وتمكن «الثلاثي» من مواصلة الرحلة، التي قطعوا خلالها ما يزيد على 600 كيلومتر عبر الربع الخالي بتضاريسه الصعبة. وكانت الرحلة قد بدأت في 23 فبراير الماضي، واختتمت في 18 مارس الجاري، مع وصول القافلة بسلام إلى واحة يبرين.

وعبّر المغامرون الإماراتيون عن سعادتهم بالمشاركة في الرحلة، مشيرين إلى أن «قافلة ركايب» أتاحت لهم فرصة حقيقية للتعرف إلى جغرافية وتاريخ المملكة، إضافة إلى لقاء مشاركين من جنسيات عربية وأجنبية، وعيش تجربة حافلة بالمتعة والمفاجآت الشيقة.

طباعة