«لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة» و«نسائية دبي» تحتفلان بيوم الطفل الإماراتي والأم

جانب من الاحتفال الذي حضرته شخصيات نسائية بارزة. وام

احتفلت جائزة الشيخة لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة، بالتعاون مع جمعية النهضة النسائية بدبي - فرع الخوانيج، بيوم الطفل الإماراتي وعيد الأم، وذلك تحت رعاية حرم سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، راعية الجائزة.

حضر الاحتفال المديرة التنفيذية لجائزة الشيخة لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة، أمينة الدبوس السويدي، ومديرة جمعية النهضة النسائية فرع الخوانيج، فاطمة العبدالله، كما شاركت في الاحتفالية أمل بن جرش السويدي، استشارية نفسية وأسرية، والدكتور أبوبكر حسين المستشار الإعلامي للجائزة وجمعية النهضة النسائية بدبي، ونخبة من أمهات الطالبات وأطفال روضة البساتين وطالبات جامعة الغرير وطالبات ومشرفات مدرستي الاستقلال وتريم الأميركية الخاصة في الشارقة.

وقدم أطفال روضة البساتين التابعة لفرع الخوانيج رقصات طفولية نالت رضا واستحسان الحضور، كما رحبت فاطمة العبدالله بالحضور من خلال كلمة معبرة جسدت قيمة الاحتفالات بيوم الطفل والأم في أبهى صورة، مؤكدة دور الدولة الريادي في تقديم أفضل الخدمات الحضارية للأمهات والأطفال والنساء والأسرة بالدولة. واختتمت الجلسة الحوارية باستعراض كتاب «الطفولة في الإمارات» الذي صدر عن الجائزة في فترة سابقة، وكرمت فاطمة العبدالله وبمعيتها أمينة الدبوس نخبة من الأمهات في لمسة إنسانية خالصة.

طباعة