فعاليات ومبادرات في شهر القراءة بدبي

أحمد جلفار: «نعمل على دمج القراءة في الفعاليات المجتمعية اليومية للهيئة».

أعلنت هيئة تنمية المجتمع في دبي عن فعاليات ومبادرات منوعة لمد جسور التواصل بين فئات المجتمع عبر القراءة، استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في جعل شهر مارس شهر القراءة الوطني للدولة، وضرورة حث أفراد المجتمع على الاهتمام بالقراءة، باعتبارها المهارة الأساسية لجيل جديد من العلماء والمفكرين والباحثين والمبتكرين.

وتزامناً مع «يوم الطفل الإماراتي»، نظّمت الهيئة فعالية قراءة للأطفال، حيث قام اختصاصيون في الهيئة بقراءة كتب على الأطفال الأصغر سناً، كما تم تشكيل حلقات للأطفال الأكبر ليقرأوا على أقرانهم فقرات من كتب يختارونها بالتناوب.

وانطلاقاً من الأثر الإيجابي الكبير للقراءة على حياة القراء، تنظم الهيئة فعاليات مشتركة بين الشباب وكبار المواطنين، يقرأ فيها متطوعون من الشباب للكبار كتباً بحسب اهتماماتهم وميولهم.

ويستضيف مجلس شباب هيئة تنمية المجتمع، ضمن فعاليات شهر القراءة الوطني، أحمد خلفان المنصوري، في «حديث المجتمع»، للحديث عن كتابه «التسامح»، بما يتيح تثقيف الحضور من المجالس الشبابية وموظفي الهيئة بأوجه التسامح، وأهميته في حياة الشعوب واستقرارها وتقدمها.

وقال مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي، أحمد جلفار: «نعمل على دمج القراءة في الفعاليات المجتمعية اليومية للهيئة، وحث المتعاملين من جميع الفئات العمرية على أن تصبح محوراً أساسيا لتحسين حياتهم، وركيزة يعتمد عليها في البحث والتفكير والابتكار».

طباعة